بوابة الاعضاء
زيادة المقبولين لبرامج شهادة الاختصاص السعودية بنسبة 18%
12 نوفمبر 2017 | 0 تعليق | 32 مشاهدة
(لا يوجد تقييم حتى الآن)
Loading...

الجودة الصحية (متابعات) ايلاف المسعودي

أعلنت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية, أنها حققت زيادة في أعداد المقبولين لشهادة الاختصاص السعودية بنسبة 18% هذا العام مقارنة بالعام الماضي 2016، حيث بلغ عدد المقبولين هذا العام 3249 متدربا.

وأوضح الأمين العام للهيئة السعودية للتخصصات الصحية الدكتور أيمن بن أسعد عبده، أن برامج شهادة الاختصاص السعودية قبلت هذا العام 2850 متدرباً في برامج الطب البشري، و166 متدرباً في برامج طب الأسنان، و47 متدرباً في برامج الصيدلة، أما في برامج التمريض والعلوم الطبية التطبيقية فقد تم قبول 186 متدرباً وبنسبة زيادة 830% عن العام الماضي، حيث كان عدد المقبولين العام الماضي 20 متدرباً فقط في العام 2016.

وأشار إلى أن الهيئة تسعى للإسهام في تحقيق أهداف رؤية 2030 من خلال الهدف الاستراتيجي الرابع وهو التوسع في التدريب والتطوير محلياً ودولياً، مما سيرفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة في المملكة, مبيناً أن الهيئة تسعى لزيادة أعداد المقبولين في برامجها ودراسة احتياجات القطاع العام والخاص من مخرجات التدريب الصحي، انسجاماً مع خطتها الاستراتيجية والتطور النوعي الذي تقوم به الهيئة في البرامج، لافتاً إلى حرص الهيئة على رفع كفاءة هذه البرامج لتنعكس إيجاباً على القطاع الصحي بشكل كامل.

وأفاد الدكتور عبده أن الهيئة تؤدي دوراً مهماً من خلال مجالسها العلمية ولجانها بتدريب الأطباء في برامج شهادة الاختصاص السعودية، لافتاً إلى أن شهادة الاختصاص السعودية هي الأعلى في مجال التخصص حيث يتوجب الحصول عليها تدريب مهني مقنن ويطبق في المستشفيات المعترف بها من قبل الهيئة بناء على توفر متطلبات محددة للاعتراف حيث يتم الإشراف على التدريب والمتدربين من قبل لجان متخصصة لكل مجلس أو لجنة علمية تشارك فيها جميع المراكز المعترف بها للتدريب مع وجود ممثل للمتدربين.

وقدم الأمين العام للهيئة, شكره لجميع المجالس العلمية ومجالس التقييم ومديري البرامج ومديري الشؤون الأكاديمية في مراكز التدريب وجميع شركاء النجاح مع الهيئة، مثمناً عالياً دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لكل ما فيه مصلحة المواطن السعودي.






أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي