بوابة الاعضاء
80% من الأخطاء الطبية سببها قصور بالنظام
02 مارس 2018 | 0 تعليق | 267 مشاهدة
(لا يوجد تقييم حتى الآن)
Loading...

مجلة الجودة الصحية (متابعات) أحلام سفران الصبحي

قال مسئول صحي أن نحو 80% من الأخطاء الطبية سببها قصور في النظام الصحي.

وصنف المدير العام المركز السعودي لسلامة المرضى د. عبد الإله بن محمد الهوساوي الأخطاء الطبية إلى نوعين, وقال:” هناك أخطاء سببها تقصير من الأفراد “قصور من الأفراد” وهناك أخطاء سببها قصور في النظام، ونسبة القصور من الأفراد لا تزيد عن 30% وهنا أذكر إحصائيات ودراسات عالمية، وبالنسبة القصور بالنظام يتراوح من 70 إلى 80%”.

جاء ذلك في تصريح لـ”الرياض” على هامش الحفل الذي أقامه المركز السعودي لسلامة المرضى أمس الأول ودشن فيه إطلاق الجائزة الوطنية لسلامة المرضى، بفندق “نارسيس” بمدينة الرياض.

وكشف “الهوساوي” عن إنشاء نظام وطني للإبلاغ عن الأخطاء الطبية, وقال:” سيكون في كل مستشفى أو منشأة نظام الإلكتروني لرصد الأخطاء الطبية وتحليلها, ودعم ثقافة سلامة المرضى بطريقة شفافة, ونشر الدروس المستفادة من تلك الإخطاء في جميع مناطق المملكة.

إلى ذلك قدمت الجائزة لثلاث فئات رئيسة وتشمل المنشآت الصحية والممارسين الصحيين، وأفراد المجتمع، حيث يتم تخصيص الجائزة الاولى لفئة المنشآت الصحية و التي تشمل أفضل مستشفى، أو أفضل مركز طبي، أو أفضل مركز رعاية صحية أولية، أو أفضل صيدلية. اما الجائزة الثانية فتخصص لفئة الممارسين الصحيين وسيتم منحها لأفضل طبيب، أو أفضل ممرض، أو أفضل صيدلي، أو أفضل قيادي، أما جائزة الفئة الثالثة فتُخصص لأفضل شخصية مجتمعية.

وقال “الهوساوي” : تهدف الجائزة الوطنية لسلامة المرضى في المقام الأول إلى تشجيع كل من ينتمي إلى المجال الطبي بالمملكة وحثه على بذل المزيد من الجهود والأداء للارتقاء بسلامة المرضى، وذلك بالحد بقدر الإمكان من وقوع الأخطاء الطبية. ويؤكد هذا الاتجاه على حرصنا المتنامي على توفير بيئات صحية خالية من الأخطاء”.

من جهته قال د.احمد العامري امين عام المجلس الصحي السعودي ان مثل هذه الجوائز تخلق روح المنافسة واحتفال بالنجاح, وسيكون لها حضور كبير في التوعية للمنشئات والمجتمع والممارس الصحي, وفي المجلس الصحي السعودي نعمل على عدد من البرامج لمواجهة الاخطاء الطبية ابرزها برنامج الجودة, وتقويتها وتقييم الوضع الحالي ومعالجة القصور, ودراسة انظمة الصحة العامة.

من ناحيته وصف د.ايمن الخضراء المدير الطبي في مستشفى الحبيب بالرياض ان توقيت الجائزة جاء في وقت مناسب ومهم جدا لما تحمله من توعية للمارس الصحي والمستشفيات والمجتمع واهمية سلامة المرضى, وتعطي تميز للباذلين للجهد في القطاع الصحي.

من جهته, ذكر د.سيف ابراهيم المدير التنفيذي للمستشفى السعودي الالماني بالرياض ان على كافة مقدمي الخدمات التشخيصية والعلاجية تطوير انظمتهم ومعاييرهم الصحية بما يتناسب مع متطلبات المرحلة, مشيرا الى ان وجود الجائزة عامل محفز لتقديم مزيد من التطور في هذا القطاع الحيوي الهام.






أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي