بوابة الاعضاء
أب يتبرع بأعضاء طفله المتوفى دماغيًّا لإنقاذ ٥ مرضى في بريدة
29 مايو 2020 | 0 تعليق | 90 مشاهدة

الجودة الصحية (متابعات) أحلام الصبحي

في بادرة إنسانية نبيلة، تبرع أب بأعضاء طفله المتوفى دماغيًّا للاستفادة منها في إنقاذ حياة عدد من المرضى المحتاجين إليها، وكان الطفل منذ ولادته يعاني استسقاء بالمخ، تسبب له في مضاعفات مزمنة عدة، كان آخرها حين أُحضر إلى قسم طوارئ الأطفال بمستشفى الولادة والأطفال ببريدة بسبب القيء المتكرر وآلام بالرأس؛ حيث تبين بعد إجراء فحوصات عدة وجود انسداد بقناة تصريف السائل النخاعي المزروعة في عملية سابقة قبل سنوات عدة، وتم بعدها نقله إلى قسم العناية المركزة للأطفال بالمستشفى.
وخلال هذا الوقت توقف قلبه لمدة تزيد على 40 دقيقة، تم خلالها عمل إنعاش قلبي رئوي بقيادة استشاري وأخصائي العناية المركزة للأطفال المناوب، وفريق العناية المركزة من التمريض والعلاج التنفسي، وبعد ٤٢ دقيقة عاد القلب إلى النبض من جديد، وبعد استقرار الحالة نسبيًّا، تم إجراء أشعة مقطعية ليتبين وجود مناطق تالفة بالدماغ، وبعدها أجريت عملية طارئة لإعادة تركيب قناة تصريف السائل النخاعي. وبعد العملية واستقرار حالة الطفل نسبيًّا، تم عمل اختبارات عدة لفحص حالة الدماغ؛ ليتبن ثبوت الوفاة الدماغية.
إثر ذلك، تم شرح الحالة للأهل، وحثهم على أهمية التبرع بالأعضاء، وعِظَم الأجر في الدنيا والآخرة، وقد وافق والد الطفل على التبرع بالأعضاء لوجه الله تعالى، ليبدأ بعدها سباق مع الزمن للتنسيق بين مستشفى الولادة والأطفال ببريدة بقيادة استشاري العناية المركزة للأطفال والمركز السعودي لزراعة الأعضاء. ومن خلال تنسيق منظم وعمل احترافي ووقت قياسي، حضر فريق زراعة الأعضاء، لتبدأ عملية نقل الأعضاء التي استمرت ٨ ساعات، ليتمكن فريق الزراعة بعدها من العودة وإكمال عمليات الزراعة لعدد ٥ مرضى استفادوا من هذه العملية، ولله الحمد.





أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي