بوابة الاعضاء
مسنة الـ 106 أعوام تقهر «كورونا» وتغادر المستشفى بسلام
01 يوليو 2020 | 0 تعليق | 46 مشاهدة

الجودة الصحية (متابعات) عبير علي

استطاعت مُسنة من عرعر، تبلغ من العمر 106 أعوام مواجهة فايروس كورونا المستجد بعد تأكيد إصابتها، ونجحت برغم كبر سنها وقلة مناعتها من قهر الوباء القاتل. وذكر المستشار الإعلامي في صحة الحدود الشمالية فهد طويرش العنزي أن المسنة حولت من مستشفى محافظة رفحاء وعليها أعراض اشتباه بكوفيد 19 مع إصابتها بالسكر والضغط وأدخلت إلى قسم العناية بالبرج الطبي، وتمت متابعة حالتها الصحية بشكل مستمر وتقديم الرعاية الطبية اللازمة وتماثلت بعدها للشفاء وغادرت المستشفى دون أن تخضع لجهاز التنفس الصناعي. وأكد العنزي ارتفاع نسبة التعافي لمصابي فايروس كورونا في المنطقة، إذ بلغ إجمالي الحالات 407 والنشطة 43، في حين بلغت حالات التعافي 354 وتسجيل 10 حالات وفاة. يشار إلى أن أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان ‏اطمأن عبر الاتصال المرئي على صحة المسنة المتعافية من فايروس كورونا المستجد، مشيداً بالتجهيزات والإجراءات العلاجية والرعاية الصحية التي تقدمها صحة الشمالية في إطار جهود وزارة الصحة وما وفرتها من إمكانات وبرتوكولات، كما ثمن الجهود والإجراءات والقرارات الاحترازية التي اتخذتها الدولة وما خصصتها من موازنات لتعزيز الاستعدادات الصحية الوقائية والعلاجية للتصدي للآثار وصولاً لمرحلة عودة الحياة لطبيعتها.






أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي