بوابة الاعضاء
الاكتئاب وعلاجه
19 أغسطس 2016 | 0 تعليق | 493 مشاهدة
(لا يوجد تقييم حتى الآن)
Loading...

تقرير الجودة الصحية_إعداد: مبارك حمدان

 

الاكتئاب عبارة عن

“خلل في سائر الجسم يشمل الجسم والأفكار والمزاج ويؤثر على نظرة الإنسان لنفسه ولما حوله من أشخاص وما يحدث من أحداث بحيث يفقد المريض اتزانه الجسدي والنفسي والعاطفي”.

 

يقوم الاكتئاب عند البعض وخصوصا المحبطين بشكل كبير باستنزاف الطاقة الكاملة لديهم ويعمل على استنزافها من الجانب النفسي والجانب العضوي وبالتالي قد يصاب الشخص بأمراض عضوية أخرى تزيد من تدهور الصحة العامة للإنسان .

قد يكون هناك بعض الطرق التي تنجح في علاج الاكتئاب بدون أدوية وبدون أي مواد كيمائية البعض منها قد عمل عليها دراسات وأثبتت فعاليتها والبعض لم تنجح.

 

 

وحسب رأي خبراء الصحة النفسية، فإن الأعراض والمظاهر التالية تدل على وجود مرض الاكتئاب: 

· شعور دائم بالحزن والقلق وتعكر المزاج.
· فقدان الاهتمام والشعور بالمتعة في الأنشطة المحببة للنفس.
· الشعور بالتشاؤم الدائم وقلة الحيلة في مواجهة مشاكل الحياة.
· الشعور بالذنب، وعدم القيمة والأهمية في المجتمع.
· عدم القدرة على إظهار أو تقبل العواطف للآخرين ومن الآخرين.
· مشاكل في النوم مثل الأرق أو النوم لساعات طويلة، أو الاستيقاظ مبكرا.
· مشاكل في تناول الطعام (الشهية زائدة، انقطاع الشهية).
· آلام جسدية مزمنة والتي لا ينفع معها علاج.
· البكاء الكثير.
· سرعة النرفزة والنشاط الزائد وعدم القدرة على الهدوء والارتخاء.
· الشعور بالتعب الدائم وعدم القدرة على بذل الجهد البدني.
· نقص القدرة على التركيز، والتذكر، واتخاذ القرارات السليمة.
· في الحالات الشديدة من الاكتئاب يولد التفكير الفعلي بالانتحار أو محاولة الانتحار

 

 

وإليك بعض هذه الطرق التي يمكن تحافظ على نفسك ولا تجعل للاكتئاب عليك طريق :

 1-تعرف على أنماط مزاجك، فمن المعتاد أن يكون أسوأ جزء في اليوم لدى مصابي الاكتئاب هو الصباح. لذلك، فقم بترتيب الجدول الخاص بك وفقا لذلك بحيث تكون المتطلبات أقل في تلك الأوقات. فعلى سبيل المثال، قم بتأجيل الاجتماعات والمهام الصعبة لمنتصف النهار أو بعد الظهيرة.

 

2- شارك في الأنشطة التي قد تجعلك تشعر بأنك أفضل، منها ممارسة الرياضة أو لعب الكرة، أو المشاركة في الأنشطة الاجتماعية. فهذه الأنشطة وغيرها قد تقوم، على الأقل، بصرف انتباهك عن المشاعر الاكتئابية.

 

3- لا تنزعج إن لم يتحسن مزاجك بشكل كبير على الفور. فالشعور بتحسن كبير يستغرق بعض الوقت. كما ولا تحزن إن تراجع تحسنك بعد حدوثه. فأحيانا يكون الطريق إلى الشفاء متأرجحا بين الصعود والهبوط.

 

4- الأكل الصحي ولا يوجد هناك أي نوع من النظام الغذائي للتغلب على الاكتئاب ولكن قد يكون هناك بعض الاطعمة التي يمكن أن تخفف الاكتئاب تلك التي تحتوي على omega 3 fatty acids  كالتونة والسلمون .

 

5-اخذ القسط الكافي من النوم قد يجعله الاكتئاب صعب ولكن لابد من المقاومة.

 

و قد يشمل علاج الاكتئاب استخدام العقاقير المضادة للاكتئاب ولكن قد يدمن عليها المريض وبدل أن يستخدمها كعلاج يستخدمها مثل الروتين اليومي في حياته وبالتالي تؤثر على صحته وكما ذكرنا في السابق تلك الطرق الطبيعية التي تقاوم الاكتئاب تعد أفضل من استخدام الأدوية والعقاقير.

 

وكما تقول المقولة الشهيرة ( الوقاية خير من العلاج ) و تتعدد الاجراءات المُوصى بها للوقاية من الاصابة بالاكتئاب اعتماداً على نمطه فقد يُوصى بالاشتراك بالبرامج التي يقوم عليها خبراء في الصحة العقلية والتدريب على مهارات التفكير ( التقنيات المعرفية) للتعامل مع التوتر والحد من الاصابة بالاكتئاب  وأيضا الدعم الأسري قد يكون محفز قوي ووقائي من الاكتئاب.

 

وفي الختام نسأل الله أن يشفي مرضى المسلمين من جميع الأمراض النفسية والعضوية.

 

 

المصادر:

 

About أ.مبارك حمدان

مبارك ناصر حمدان الشهراني (طالب بجامعة الملك خالد كلية العلوم الطبية التطبيقية_تخصص الصحة العامة)





أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي