بوابة الاعضاء
الرعاية الصحية منذ القِدم إلى رؤية 2030
11 أبريل 2019 | 0 تعليق | 244 مشاهدة
(لا يوجد تقييم حتى الآن)
Loading...

تقرير الصحة العامة _ إعداد: ا/ ثناء صادق 

 

الرعاية الصحية منذ القِدم:

 

 

منذ نشأة البشرية اعتمدوا على منهج التجديد والخطأ والصواب في الاستطباب، حيث أنه كان يقوم بمزج العناصر الموجودة في البيئة المحيطة به ويوازن فيما بينها لصناعة عقاقير طبية يقوم باستخدامها في علاج بعض الامراض التي تصيبه وكانت ينجح في أحيان ويفشل في أحيان أخرى.

 

واستمر منهج التجربة والخطأ والصواب وتوالت الازمنة إلى أن بلغ الطب أوج صناعته في عهد الفراعنة حيث برعوا في تشخيص الحالات وحصر الامراض كما برعوا في الجرحة والتشريح مثلما برعوا في علم التحنيط وانفردوا به كما استخدموا الشعوذة والتقرب من الكهنة للعلاج وكان الفراعنة يعظمون الاطباء بجعلهم آلهه، ثم تدرج الطب في حضارة بلاد الرافدين (بابل وأشور القديمتين) حيث استفادوا من طب الفراعنة وأضافوا إليه الكثير، أما في الحضارة اليونانية فقد انقسمت طرق الطب لديهم إلى قسمين:

– الاسطوري: ويعتمد على القوى الخارقة والشعوذة.

– واقعي: قائم على المعرفة.

 

 

ولكن في الحضارة الصينية تم ربط الامراض بتعاقب الفصول الاربعة حيث لاحظوا زيادة بعض الامراض في فصل من الفصول وانخفاضها في فصل آخر وسميت بالأمراض الموسمية كما برعوا في العلاج الطبيعي.

 

أما العرب قبل الاسلام: فكانوا يعتمدون على العرافون والكي بالنار كما أنهم عرفوا الكثير من خواص النباتات المنتشرة في الصحراء التي يعيشون فيها واستخدموها للعلاج.

 

 

الرعاية الصحية في الاسلام:

 

 

أهتم نبينا الكريم محمد ﷺ بتحرير الطب من المفاهيم الخاطئة والتي كانت منتشرة آنا ذاك حيث أقام أول مشفى في المسجد النبوي وكان فيه موضع لعلاج الجرحى، كما وضع عدة نصائح طبية و توجيهات نبوية عند إتباعها سيستمتع الانسان بصحة جيدة منها ( عدم الاسراف في المأكل والمشرب ، الاهتمام بنوعية الغذاء ، الحث على الصيام و النظافة في كل شيء ) ، كما أهتم نبينا الكريم بالجانب النفسي مثلما اهتم أيضاً بصحة الأطفال والنساء ، واتبع نهج النبي محمد ﷺ صحبه الكرام حيث حرص الخلفاء الراشدين على الاهتمام بالرعاية الصحية حيث حرص أبو بكر الصديق رضي الله عنه على الاهتمام بالرعاية الصحية بالجنود كما قام أمير المؤمنين عمر بن الخطاب بالاهتمام بالأطفال حيث حرص على إتمام رضاعتهم كما أهتم بالمجذومين و المحتاجين وقام بتقديم الاعانات للجرحى واسر الشهداء ، أما في العهد الاموي فقد أهتم الولاة بمجالسة الاطباء و الاستفادة منهم و قاموا بتشجيع الناس لدراسة العلوم بشكل عام و الطب و الكيمياء بشكل خاص و تم تأسيس البيمارستانات و نشر الوعي الصحي بين الناس وفي العصر العباسي تم اتخاذ توجهات جديدة حيث أهتموا ببناء المدن وفقاً لشروط معينه منها ( توفير الماء و الغذاء ، اعتدال المكان وجودة الهواء ، المواقع الحصينة ، القرب من المراعي ).

 

 

الرعاية الصحية في منظمة الصحة العالمية:

 

 

وضعت منظمة الصحة العالمية تعريفاً للرعاية الصحية حيث يستند على ثلاثة عناصر وهي:

  • تلبية حاجات الناس الصحية من خلال رعاية شاملة إرشادية وحمايه ووقائية وعلاجية وتأهيلية ملطفة طوال فترة الحياة.
  • التعامل بمنهجية مع المحددات الاوسع للصحة.
  • تمكين الأفراد والاسر والمجتمعات المحلية من تحسين صحتهم على النحو الأمثل.

 

 

حيث ترتكز الرعاية الصحية على الالتزام بالعدالة الاجتماعية والاعتراف بالحق الاساسي في التمتع بأعلى من الصحة يمكن بلوغه. وقد تم التأكيد على حق الحصول على الرعاية الصحية في الدساتير الوطنية في جميع أنحاء العالم وتم تحديد عناصر اساسية لهذا الحق وهي:

  • الرعاية الصحية الاولية.
  • القدر الادنى من الأغذية الاساسية والأطعمة المغذية.
  • المياه النقية والصالحة للشرب.
  • الأدوية الاساسية.
  • التحصينات والتطعيمات

 

لذلك لابد أن يشمل الحق في الصحة الحصول على الرعاية الصحية المقبولة والميسورة هي أحد الحقوق الاساسية لكل إنسان .

 

 

 

 

 

 

المصادر:

الاول

الثاني

 الثالث

About أ.ثناء صادق

أخصائي إدارة خدمات صحية ومستشفيات





أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي