بوابة الاعضاء
التدريب الالكتروني المؤهِّل للشهادات المهنية والاحترافية..
16 أبريل 2019 | 1 تعليق | 421 مشاهدة
(لا يوجد تقييم حتى الآن)
Loading...

 في بادرة غير مسبوقة تقوم بها الادارة العامة للجودة وسلامة المرضى بإطلاق برامجها التدريبية المؤهلة للحصول على الشهادات المهنية إلكترونيا..

هذه المبادرة تعتبر واحدة من الممارسات الجيدة التي تحتاج للاحتضان لتكون واحدة من الممارسات الفضلى التي يمكن أن توصي بها مراكز التميز.. 

تهدف الادارة العامة للجودة وسلامة المرضى من خلال هذه المبادرة لتأهيل وتمكين الكوادر البشرية للحصول على شهادات مهنية بأقل تكلفة وجهد وذلك لما لها من أثر في تحقيق التميز في الأداء للمنظمة ورفع كفاءة وفاعلية الأداء لدي العاملين..

فعلى مستوى الوزارة ستحقق هذه المبادرة الأهداف الاستراتيجية لوزارة الصحة من خلال تأهيل كوادر بشرية تستطيع أن تساهم في تسهيل الخدمة الصحية بأفضل الممارسات وذلك سينعكس على تجويد وكفاءة الخدمة الصحية ويساهم في تعزيز الوقاية من المخاطر الصحية..

كما أن لها بعد آخر وذلك في مساهمتها في تحقيق أهداف البعد الخامس في برنامج التحول الوطني 

” تحقيق التميز في الاداء الحكومي “.

في برنامج تدريبي واحد تابعته وهو برنامج ادارة المخاطر الصحية والذي يؤهل المتدربين للحصول على شهادة CPHRMوهي الشهادة الاحترافية في ادارة المخاطر الصحية والتي تمنحها جمعية المستشفيات الأمريكية..

حضر البرنامج أكثر من ٢٥٠ شخص عن بعد ومن اماكن تواجدهم ومجانا من خلال تقديم ١٠ محاضرات، 

 بواقع كل يوم محاضرة.. تقدم فيها المادة العلمية والملخصات التي تؤهل المتدرب للحصول على الشهادة الاحترافية.

تخيل معي لو حاولت الحصول على هذه البرنامج كم سيكلفك؟! 

اعتقد ان اقل برنامج تكلفته لا تقل عن ٤٥٠٠ ريال شاملا قيمة التذاكر والسكن والمصاريف السفرية مضافا اليها سعر البرنامج..

وبمقارنة سريعة مع التدريب التقليدي..

‏البرنامج الاليكتروني حضره أكثر من ٢٥٠ شخص من منازلهم ودون ان يدفعوا ريالا واحدا.. ‏٤٥٠0× ٢٥٠ = ١,٢٢٥,٠٠٠ ريال 

‏تكلفة ال ٢٥٠ شخص بالتدريب التقليدي  

مليون ومئة وخمس وعشرون ألف ريال وتحتاج عدد من البرامج لاستيعاب هذا العدد لا يقل عن عشر برامج إذا افترضنا انها تقدم شهريا بواقع ٢٥ متدرب لكل برنامج..

‏بينما قدمت في التدريب الاليكتروني مجانا واستوعبت ٢٥٠ متدرب في عشرة أيام مما يعني اننا نستطيع ان نقدم ١٠ برامج متنوعة ل ٢٥٠٠ متدرب في السنة الواحدة ومجانا..  في البرنامج الواحد نوفر مليون ومئة وخمس عشرون ألف ريال.. ألا يستحق ان يكون قصة نجاح…!!

هذا برنامج واحد إذا افترضنا يقدم ١٠برامج بالسنة سنوفر ١١,٢٥٠,٠٠٠ريال بالسنة..

 

من خلال ما سبق اقترح ان يكون هناك دراسة فعلية لحجم التوفر من تفعيل التدريب الاليكتروني 

ليستحق ان تحول هذه المبادرة الى أكاديمية اليكترونية لتكون من المشاريع الرائدة التي تقدمها وزارة الصحة كمبادرة وطنية تسهم في تحقيق مستهدفات برنامج التحول الوطني لتحقيق رؤية وطن..

شكرا لكل من كان خلف هذه المبادرة لتصل لكل طموح وشكرا لكل من عمل واجتهد وشارك في هذا البرنامج..

تأكدوا 

أن ثمار عطاؤكم سيحكيها المستقبل لأبنائكم 

أسأل الله أن يبارك لكم علمكم وعملكم ويحقق لكم آمالكم..

ودمتم بود

 

م/مجول الدهمشي






تعليق واحد في “التدريب الالكتروني المؤهِّل للشهادات المهنية والاحترافية..”

  1. بدون شك ، وهذا توجه عالمي يشمل حتى الدورات المهنية التخصصية. حتى لو إفترضنا أن هناك قلة قليلة لايهمها المختوى بقدر إهتمامها بالشهادة … إلا أن الغالب هم من المهنيين الذين يرغبون في تطوير ذاتهم
    شكرا أ/ مجول

أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي