بوابة الاعضاء
سلامة المرضى و جودة الرعاية
08 نوفمبر 2014 | 0 تعليق | 1314 مشاهدة

تقرير الجودة الصحية – اعداد بيداء كفية

*جودة الرعاية:

هي الرعاية التي تمتاز بدرجة عالية من رضاء المستفيدين ، والتميز المهني ، وكفاءة استخدام الموارد ، وتحقق النتائج المرجوة ، وتحد من تعرض المريض للخطر.

*سلامة المرضى:

عُرف مفهوم سلامة المرضى من قبل المنظمة الدولية للهجرة بـ “منع الأذى للمرضى“, وقد تم تركيز نظام تقديم الرعاية على:

  • منع الأخطاء.
  • التعلم من الأخطاء
  • ثقافة السلامة التي تشمل العاملين في مجال الرعاية الصحية, والمنظمات, والمرضى.

 

*الأحداث السلبية (الأخطاء) في الخدمات الصحية:

أحداث تؤدي إلى الأذى أو الإصابات الناتجة عن عمليات وإجراءات الرعاية الصحية ومنها الأخطاء الطبية التي تعتبر أخطاء لا يتوقع حدوثها من طبيب من أوسط الأطباء وجد في نفس بيئته وظروفه.

 

ماهي الأخطاء الطبية؟

الأخطاء الطبية هي أخطاء في الرعاية الصحية التي كان من الممكن تفاديها. يمكن حدوثها في المستشفيات والعيادات ومراكز الجراحة وعيادات الأطباء ودور العجزة، والصيدليات، ومنزلك. يمكن أن تنطوي على أخطاء الأدوية، والجراحة والتشخيص والعلاج المنزلي, والمعدات، أو تقارير المختبر. وغالبا ما يسببها عدم التواصل الجيد. قد ينتج عن الأخطاء الطبية الإصابة أو الوفاة.

 

خطأ الطبيب لا يقارن:

فالخطأ والنسيان والهفوات من صفات البشر قد يستصعب تفاديها أو البراءة منها لغير المعصوم من الخطأ. في حديث أبي داود “كل ابن آدم خطاء.. وخير الخطاءين التوابون”

لكن خطأ الطبيب لا يقارن بأي خطأ آخر من البشر لما يعقبه من عواقب وخيمة على المريض وأهله فلابد من أن يتخذ الطبيب لنفسه غايةً في ممارسته لمهنته، وهي واجب المحافظة على الحياة الإنسانية والدفاع عنها، ولا ينبغي أن يكون دافعُه الرئيسي من ممارسة الطب تحقيقَ المنفعة الشخصية أو الكسب الماديّ.

 

نسبة الأخطاء الطبية:

أن الأخطاء الطبية موجودة في جميع دول العالم و نسبها تختلف من دولة لأخرى بحسب جودة الخدمة الطبية والرقابة عليها  إذ تقل نسبها  كلما ارتقت الجودة وزادت الرقابة.

ذكرت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية الدكتورة مارغريت تشان “أن الأخطاء المرتبطة بالرعاية الصحية تصيب مريضاً واحداً من كل 10 مرضى في جميع أنحاء العالم“.

 

المخاطر والمضاعفات الناتجة من الأخطاء الطبية:

أضرار جسمية وأضرار نفسية و أضرار اقتصادية و أضرار معنوية  تتفاوت مضاعفات الأخطاء الطبية بين البسيط منها والكبير:

فالبسيطة منها قد تتسبب في معاناة المريض وأما الكبيرة فقد تؤدي بحياة الإنسان أو تتسبب في مضاعفات وعاهات مستديمة.

 

أصحاب الحق لا يطالبون به:

إن أعقد المشاكل التي تظهر في دعاوى مُساءلة الأطباء مدنياً عن أخطائهم المهنية هي مسألة الإثبات، و أن معظم المتضررين أو ذويهم لا يُقدمون على رفع دعاوى قضائية ضد من يعتبرونهم السبب في الخطأ الطبي، وتعزى أسباب ذلك إلى: ارتفاع تكلفة الخدمة القانونية، والتكهن المسبق الخاطئ بأن القضية ستخسر نتيجة الشك في أهلية ومصداقية نتائج الطب الشرعي، والصعوبة البالغة، بل والمستحيلة في إثبات الخطأ الطبي على الطبيب أو المشفى أو من كان له سبب في هذا الخطأ.

 

كيف يمكننا المنع من حدوث الأخطاء الطبية؟

أفضل شيء يمكنك القيام به لمنع الأخطاء الطبية هو أن تشارك في الرعاية الصحية الخاصة بك. تعلم وتعرف عن مشكلتك الصحية، والطب، والعلاج بأقصى ما تستطيع، والمشاركة في اتخاذ جميع القرارات بشأن رعايتك.

التحدث مع كل شخص يشارك في الرعاية الصحية الخاصة بك. وهذا يشمل الأطباء الخاصين بك، وغيرهم من المهنيين الصحيين وأفراد العائلة والأصدقاء.

قبل أن توافق على دواء أو خطة العلاج أو الجراحة تأكد من أنك تفهم ذلك. إسأل دائما إذا لم تكن الأمور واضحة حول عملٍ ما.






أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي