بوابة الاعضاء
٤ طرق لتحظى بعطلة نهاية أسبوع أكثر صحة
18 فبراير 2017 | 1 تعليق | 735 مشاهدة
(لا يوجد تقييم حتى الآن)
Loading...

تقرير الجودة الصحية_إعداد: أ/ أريج الشهري

 

بعد قضاء أسبوع طويل مليء بالعمل والانشغالات، قد يكون من المغري أن تتنازل عن بعض من هواياتك الصحية في عطلة نهاية الأسبوع.

ولكن كشفت الدراسات أن التغيير في العادات ونمط الحياة في عطل نهاية الأسبوع قد يؤدي إلى مشاكل النوم وزيادة الوزن.

لذلك لا تدع عطلة نهاية الاسبوع تمنعك من الالتزام بقراراتك وأهدافك الصحية للعام الجديد – هنا ٤ طرق لتحظى بعطلة نهاية أسبوع أكثر صحة:

 

 

١- لا تنام في عطلة نهاية الاسبوع

في صباح يوم السبت، قد لا ترغب بشيء سوى الاستلقاء والنوم لساعات إضافية ولكن هذه ليست خطوة جيدة إن كنت تريد تحسين وتنظيم أساليبك في النوم. 

فبناء على توصيات مؤسسة النوم الوطنية الأمريكية فإن النوم في عطلة نهاية الاسبوع قد يؤثر على ساعة الجسم الداخلية أو في إيقاع الساعة البيولوجية. وهذا قد يصعّب عليك الخلود إلى النوم والاستيقاظ في وقتك المعتاد في أيام عملك خلال الاسبوع.

وأضافت مؤسسة النوم الوطنية الأمريكية بأنه من الأفضل أن تحافظ على أوقات النوم والاستيقاظ ثابتة وأن تحرص على عدم زيادة ساعة نوم إضافية في جدول نومك خلال عطل نهاية الاسبوع. 

 

 

٢- تمرن، ولو لمرة واحدة 

في حال كان جدول أيامك خلال الاسبوع مشغولا ولا يسع لممارسة التمارين الرياضية، فهناك أخبار جيدة لك فبناء على دراسة حديثة يمكنك تعويض ذلك في عطلة نهاية الاسبوع والحصول على فوائد صحية شبيهة بمن يمارسون الرياضة كل يوم.

الباحثون في هذه الدراسة اختبروا ما يطلق عليهم ” محاربون عطلة نهاية الاسبوع “، وهم الأشخاص الذين تحصلوا على فائدة تمارين أسبوع كامل في جلسة أو جلستين في الأسبوع.

اكتشف الباحثون أن ” محاربون عطلة نهاية الاسبوع ” الذين قاموا بتطبيق توجيهات النشاط البدني كانت نسبة الوفاة لديهم خلال مدة الدراسة وهي ٩ سنوات لأي سبب أقل بنسبة ٣٠٪، مقارنة بالأشخاص الذين لا يقومون بأي نوع من التمارين الرياضية.

( أوصت توجيهات النشاط البدني الأشخاص بالحصول على ١٥٠ دقيقة على الأقل من التمارين المتوسطة الشدة و٧٥ دقيقة من التمارين المرتفعة الشدة في الأسبوع ).

حتى الأشخاص الذين لم يقوموا بتطبيق توجيهات النشاط البدني ولكن قاموا بالتمارين الرياضية يوم أو يومين في الاسبوع كانوا أقل عرضة للوفاة المبكرة من الذين لم يمارسوا الرياضة إطلاقا. 

 

 

٣- كوّن صداقات 

بناء على نتائج دراسة قام بها أطباء نفسيّون في ألمانيا عام ٢٠٠٥ فإن الاجتماع مع الاصدقاء في عطل نهاية الاسبوع قد يكون تأثيره جيدا على صحتك، ويساعد على زيادة وتحسين آداءك في العمل خلال أيام الاسبوع. 

وفي هذه الدراسة، قام الباحثون بعمل استبيان لموظفي شركة الخدمات الطبية الطارئة، الذين ساعدوا في علاج الناس في حالاتهم الطبية الطارئة وقاموا بنقلهم إلى المستشفى ( مثل حوادث السيارات ).

وقام المشتركين بالاجابة على عدة اسئلة عن نشاطاتهم في عطلة نهاية الأسبوع وصحتهم وأيضا عن آداءهم بعد عطلة نهاية الأسبوع.

 

وأظهرت النتائج أن الأشخاص الذين قاموا بنشاطات اجتماعية أكثر  في عطلة نهاية الأسبوع لديهم صحة أفضل مقارنة بالذين قاموا بنشاطات إجتماعية أقل. وأيضا لوحظ بأن الانسجام في العمل والآداء الأفضل في بداية الأسبوع مرتبط بالنشاط الاجتماعي. 

 

وكتب الباحثون أنه ” يبدو أن قضاء الوقت مع أشخاص مهمين يعيد بناء الموارد العاطفية والجسدية وذلك يجدي نفعا بعد نهاية عطلة نهاية الأسبوع. ” 

وأضافوا أن هذه النتائج تدعم الباحثون في الاشارة إلى أن قضاء الوقت مع الآخرين قد تكون من الطرق لاستعادة النشاط بعد مطالب العمل. 

 

 

٤- راقب سعراتك الحرارية 

كشفت العديد من الدراسات أن الأمريكيون يتناولون الطعام بنسبة أكثر في عطل نهاية الأسبوع، وأن هذا التساهل قد يسبب زيادة الوزن. 

 وأثناء دراسة في عام ٢٠٠٨، ٥٠ شخص أمريكي اشتركوا في الدراسة وكانوا يقومون بقياس أوزانهم كل يوم ولمدة ٤ أسابيع، واستمروا بقياس أوزانهم بشكل دوري على مدار سنة خلال محاولتهم إتباع نظام غذائي لانقاص الوزن.

واستمروا أيضا بمراقبة وجباتهم الغذائية ليتمكن الباحثون من حساب مقدار السعرات الغذائية في وجباتهم.

كشفت الدراسة أن المشاركين قبل البدء باتباع النظام  الغذائي لانقاص الوزن قاموا باستهلاك ما يقارب ٢٤٠ إضافية في أيام السبت خلال عطلة نهاية الأسبوع، مقارنة بمتوسط السعرات الغذائية التي يستهلكونها في أيام العمل. بالإضافة إلى ذلك فلقد أظهرت بيانات أوزانهم الاضافية أنهم اكتسبوا وزنا إضافيا بمقدار قليل في عطلة نهاية الاسبوع، حيث كان متوسط الوزن الذي اكتسبوه في عطلة نهاية الاسبوع يساوي ٠,١٣ رطل ( ٠,٠٦ كلغم ) في اليوم. وهو أكثر مما اكتسبوه في أيام الأسبوع. وخلال مشاركتهم في النظام الغذائي توقف المشتركين عن خسارة الوزن في عطل نهاية الأسبوع.

 

وكتب الباحثون:

” لقد وضحت نتائجنا الأثر السلبي لعادات عطل نهاية الأسبوع على وزن الجسم اليومي وتشير أيضا إلى أن الزيادة في تناول الطعام خلال عطل نهاية الأسبوع هي التي تساهم بشكل كبير في اكتساب الوزن أو إيقاف خسارة الوزن. “

وكشفت دراسة أخرى تم نشرها في عام ٢٠٠٣ أن متوسط الأمريكيون قاموا باستهلاك ٨٢ سعرة حرارية في اليوم خلال عطل نهاية الأسبوع ( يومي الجمعة والسبت) أكثر من السعرات الغذائية التي يستهلكونها في أيام الأسبوع ( الإثنين إلى الخميس ).

وأظهر الاشخاص الذين كانوا يبلغون من العمر ١٩ إلى ٥٠ الزيادة الأعلى في كمية استهلاك السعرات الغذائية إذ كانوا يستهلكون خلال عطل نهاية الأسبوع سعرات غذائية متوسطها يصل إلى ١١٥ في اليوم أكثر مما يستهلكونه في أيام الأسبوع.

 

المصدر






تعليق واحد في “٤ طرق لتحظى بعطلة نهاية أسبوع أكثر صحة”

  1. مقال ممتاز.
    أرجوا نشر المزيد

أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي