بوابة الاعضاء
الجودة في التقييم الغذائي لمرضى الجراحة
07 أكتوبر 2018 | 0 تعليق | 300 مشاهدة
(لا يوجد تقييم حتى الآن)
Loading...

كما أن الجراحة إجراء عاجل يتخذه استشاري الجراحة لإنقاذ المريض من خطر قد يؤدي الى وفاته فكذلك لهذه الخطوة عدد من المعايير التي إذا  تم اتخاذها فستكون فرص النجاح لهذه العملية الجراحية أكبر، والتي هي هدف الجودة ومعاييرها التي تسعى المستشفيات الى تطبيقها بكل ما لديها من امكانيات بشرية ومادية، ومن هذه المعايير المهمة في الجودة.
التقييم الغذائي للمرضى والتي اذا تمت بشكلها الصحيح فستساعد استشاري الجراحة كثيراً في عمله.

فماهي اهم معايير التقييم الغذائي التي ستساعد في تعزيز عمل الجودة بأقسام الجراحة بالمستشفيات؟ فحسب الدليل الإرشادي للجمعية الأوربية للتغذية العلاجية والايض يجب معرفة ان كان المريض مصاب بسوء التغذية او لا ويتم ذلك عن طريق.
اولاً: مؤشر كتلة الجسم يجب ان يكون اعلى من 18 وان كان اقل فسيعتبر المريض مصاب بسوء التغذية.
ثانياً:  هل فقد المريض اكثر من 10٪ من وزنه خلال ثلاث شهور.
ثالثاً : هل انخفضت كتلة الجسم الخالية من الدهون الى ،للرجال 17كجم/م2 ،وللنساء 15كجم /م2.
فإذا كانت هذه المعايير منطبقة على المريض فإنه يشخص على انه مصاب بسوء التغذية وبالتالي يجب اجراء تدخل غذائي عاجل لعلاجه من سوء التغذية ويكون ذلك عادة بإعطائه مكملات غنية بالبروتين وخاصة من نوع Whey ويمكن اعطائه بروتينات الكازين ايضاً بمعدل 1.2-2 جم لكل كجم لجسم الانسان في اليوم.
ولذلك فهذه الاداة الغذائية مهمة جداً في تهيئة المرضى للعمليات الجراحية خاصة ان سوء التغذية قد لا يكتشف اذا لم يتم تقييمه عن طريق اخصائي تغذية مؤهل ويستطيع التعامل مع هذه الحالات بشكل مطابق لمعايير الجودة، ولذلك بدأت معايير الجودة بالمستشفيات تركز على دور التغذية بالمستشفيات من
خلال التأكد من وجود النموذج الخاص بهم والتأكد من تعبئته ومصادقة الاستشاري او الطبيب المختص عليه وبالتالي يصبح معتمد للعمل به، ولهذا فالجودة وجدت لسلامة المرضى والتأكد من تقديم الخدمة لهم على النحو الصحيح والتأكد من تدوين ذلك حتى يتم مراجعة اي خطوة ان حدث خطأ لا سمح الله فالجودة سلامة للمريض وحفظاً لجهود الممارس الصحي.

دمتم بود






أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الجودة الصحية | تصميم وتطوير مؤسسة الابداع الرقمي